Login | Forgot Pass | Register

Kitaabka اللؤلؤ والمرجان *Baabka-17-26*--Xadiith--28-43 *-Li Sh.Cabdulqaadir Boobe Xafidahullaah

0
Monday April 13, 2015 - 18:09:02 in Lu' Lu' Wal Marjaan by
  • Visits: 1226
  • (Current Rating 5.0/5 Stars) Total Votes: 1
  • 2 0
  • Share via Social Media

    Kitaabka اللؤلؤ والمرجان *Baabka-17-26*--Xadiith--28-43 *-Li Sh.Cabdulqaadir Boobe Xafidahullaah

    (¯'❥ كتاب: اللؤلؤ والمرجان فيما اتفق عليه الشيخان ***❥'¯)

    Share on Twitter Share on facebook Share on Digg Share on Stumbleupon Share on Delicious Share on Google Plus

(¯'❥ كتاب: اللؤلؤ والمرجان فيما اتفق عليه الشيخان ***❥'¯)

 

الدليل على أن من خصال الإيمان أن يحب لأَخيه ما يحب لنفسه من الخير

28 - حديث أَنَسٍ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ‏:‏ لا يُؤْمِنُ أَحَدُكُمْ حَتّى يُحِبَّ َلأخيهِ ما يُحِبُّ لِنَفْسِهِ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 2 كتاب الإيمان‏:‏ 7 باب من الإيمان أن يحب لأخيه ما يحب لنفسه‏]‏

 

الحث على إِكرام الجار والضيف وقول الخير أو لزوم الصمت وكون ذلك كله من الإيمان

29 - حديث أَبي هُرَيْرَةَ قَالَ‏:‏ قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ‏:‏ مَنْ كانَ يُؤْمِنُ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلا يُؤْذِ جارَهُ، وَمَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيُكْرِمْ ضَيْفَهُ، وَمَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيَقُلُ خَيْرًا أَوْ لِيَصْمُتْ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 78 كتاب الأدب‏:‏ 31 باب من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يؤذ جاره‏]‏

30 - حديث أَبي شُرَيْحٍ الْعَدَوِيّ قَالَ‏:‏ سَمِعَتْ أُذُنَايَ وَأَبْصَرَتْ عَيْنَايَ حِينَ تَكَلَّمَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَقَالَ‏:‏ مَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيُكْرِمْ جَارَهُ، وَمَنْ كانَ يُؤْمِنُ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيُكْرِمْ ضَيْفَهُ جائِزَتُهُ، قَالَ‏:‏ وَما جاِئِزَتُهُ يا رَسُولَ اللهِ قالَ‏:‏ يَوْمٌ وَلَيْلَةٌ، وَالضِّيافَةُ َثلاثَةُ أَيَّامٍ فَما كانَ َوراءَ ذَلِكَ فَهُوَ صَدَقَةٌ َعلَيْهِ، وَمَنْ كانَ يُؤْمِنُ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيَقُلْ خَيْرًا أَوْ لِيَصْمُتْ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 78 كتاب الأدب‏:‏ 31 باب من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يؤذ جاره‏]‏

 

تفاضل أهل الإيمان فيه ورجحان أهل اليمن فيه

31 - حديثُ عُقْبَةَ بْنِ عَمْرٍو أَبي مَسْعودٍ قَالَ‏:‏ أَشارَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِيَدِهِ نَحْوَ الْيَمَنِ فَقالَ‏:‏ الإِيمانُ يَمانٍ هَهنا، أَلا إِنَّ الْقَسْوَةَ وَغِلَظَ الْقُلُوبِ في الْفَدَّادِينَ عِنْدَ أُصولِ أَذْنابِ الإِبْلِ حَيْثُ يَطْلُعُ قَرْنا الشَّيْطانِ في رَبيعَةَ وَمُضَرَ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 59 كتاب بدء الخلق‏:‏ 15 باب خير مال المسلم غنم يتبع بها شعف الجبال‏]‏

32 - حديث أَبي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ‏:‏ أَتاكُمْ أَهْلُ الْيَمَنِ، أَضْعَف قُلوبًا، وَأَرَقُّ أَفْئِدَةً، الْفِقْهُ يَمانٍ وَالْحِكْمَةُ يَمانِيَةٌ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 64 كتاب المغازي‏:‏ 74 باب قدوم الأشعريين وأهل اليمن‏]‏

33 - حديث أَبي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ‏:‏ رَأْسُ الْكُفْرِ نَحْوَ الْمَشْرِقِ، وَالْفَخْرُ وَالْخُيَلاءُ في أَهْلِ الْخَيْلِ وَالإِبِلِ وَالْفَدَّادينَ أَهْلِ الْوَبَرِ، وَالسَّكينَةُ في أَهْلِ الْغَنَمِ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 59 كتاب بدء الخلق‏:‏ 15 باب خير مال المسلم غنم يتبع بها شعف الجبال‏]‏

34 - حديث أَبي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ‏:‏ سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ‏:‏ الْفَخْر وَالْخُيَلاءُ في الْفَدَّادينَ أَهْلِ الْوَبَرِ، وَالسَّكينَةُ في أَهْلِ الْغَنَمِ، وَالإِيمانُ يَمانٍ، وَالْحِكْمَةُ يَمانِيَةٌ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 61 كتاب المناقب‏:‏ 1 باب قول الله تعالى‏:‏ ‏{‏يأيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا‏}‏‏]‏

 

بيان أن الدين النصيحة

35 - حديث جَريرِ بْنِ عَبْدِ اللهِ قَالَ بايَعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلى السَّمْعِ وَالطَّاعَةِ، فَلَقَّنَني فِيما اسْتَطَعْتُ، وَالنُّصْحِ لِكلِّ مُسْلِمٍ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 93 كتاب الأحكام‏:‏ 43 باب كيف يبايع الإمام الناس‏]‏

 

بيان نقصان الإيمان بالمعاصي ونفيه عن المتلبس بالمعصية على إرادة نفي كماله

36 - حديثُ أَبي هُرَيْرَةَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ‏:‏ لا يَزْنِي الزَّانِي حِينَ يَزْني وَهُوَ مُؤْمِنٌ، وَلا يَشْرَبُ الْخَمْرَ حِينَ يَشْرَبُهَا وَهُوَ مُؤْمِنٌ، وَلا يَسْرِقُ السَّارِقُ حِينَ يَسْرِقُ وَهُوَ مُؤْمِنٌ

وزَادَ في رِوايَةٍ وَلا يَنْتَهِبُ نُهْبَةً ذَاتَ شَرَفٍ يَرْفَعُ النَّاسُ إِلَيْهِ أَبْصارَهُمْ فِيها حِينَ يَنْتَهِبُها وَهُوَ مُؤْمِنٌ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 74 كتاب الأشربة‏:‏ 1 باب قول الله تعالى‏:‏ ‏{‏إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان‏}‏‏]‏

 

بيان خصال المنافق

37 - حديث عَبْدِ اللهِ بْنِ عَمْرٍو أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ‏:‏ أَرْبَعٌ مَنْ كنَّ فِيهِ كَانَ مُنافِقًا خَالِصًا، وَمَنْ كانَتْ فِيهِ خَصْلَةٌ مِنْهُنَّ كانَتْ فِيهِ خَصْلَةٌ مِنَ النِّفاقِ حَتّى يَدَعَهَا‏:‏ إِذا اؤْتُمِنَ خَانَ، وَإِذا حَدَّثَ كَذَبَ، وَإِذا عاهَدَ غَدَرَ، وَإِذا خَاصَمَ فَجَرَ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 2 كتاب الإيمان‏:‏ 24 باب علامة المنافق‏]‏

38 - حديث أَبي هُرَيْرَةَ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ‏:‏ آيَةَ الْمُنافِق ثَلاثٌ‏:‏ إِذا حَدَّثَ كَذَب، وَإِذا وَعَد أَخْلَفَ، وَإِذا اؤْتُمِنَ خَانَ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 2 كتاب الإيمان‏:‏ 24 باب علامة المنافق‏]‏

 

بيان حال إيمان من قال لأَخيه المسلم يا كافر

39 - حديثُ عَبْدِ اللهِ بْنِ عُمَرَ أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ‏:‏ أَيُّما رَجُلٍ قالَ َلأخيهِ يا كافِرُ فَقَدْ باءَ بِها أَحَدَهُما‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 78 كتاب الأدب‏:‏ 73 باب من كفر أخاه بغير تأويل‏]‏

 

بيان حال إيمان من رغب عن أبيه وهو يعلم

40 - حديث أَبي ذَرٍّ رضي الله عنه أَنَّهُ سَمِعَ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ‏:‏ لَيْسَ مِنْ رَجُلٍ ادَّعَى لِغَيْرِ أَبيهِ وَهُوَ يَعْلَمُهُ إِلاَّ كَفَرَ، وَمَنِ ادَّعى قَوْمًا لَيْسَ لَهُ فِيهِمْ نَسَبٌ فَلْيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنَ النَّارِ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 61 كتاب المناقب‏:‏ 5 باب حدثنا أبو معمر‏]‏

41 - حديثُ أَبي هُرَيْرَةَ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ‏:‏ لا تَرْغَبُوا عَنْ آبائِكِمْ فَمَنْ رَغِبَ عَنْ أَبيهِ فَهُوَ كُفْرٌ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 85 كتاب الفرائض‏:‏ 29 باب من ادعى إلى غير أبيه‏]‏

42 - حديثُ سَعْدِ بْنِ أَبي وَقَّاصٍ وَأَبي بَكْرَةَ قَالَ سَعْدٌ سَمِعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ‏:‏ مَنِ ادَّعى إِلى غَيْرِ أَبيهِ وَهُوَ يَعْلَمُ أَنَّهُ غَيْرُ أَبيهِ فَالْجَنَّةُ عَلَيْهِ حَرامٌ فَذُكِرَ َلأبي بَكْرَةَ فَقَالَ‏:‏ وَأَنا سَمِعَتْهُ أُذُنايَ وَوَعاهُ قَلْبي مِنْ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ‏.‏

 ‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 85 كتاب الفرائض‏:‏ 29 باب من ادعى إلى غير أبيه‏]‏

بيان قول النبيّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ سباب المسلم فسوق وقتاله كُفر

43 - حديثُ عَبْدِ اللهِ بْنِ مَسْعودٍ أَنَّ النَّبِيّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ‏:‏ سِبَابُ الْمُسْلِم فُسُوقٌ وَقِتالُهُ كُفْرٌ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ كتاب الإيمان‏:‏ 36 باب خوف المؤمن من أن يحبط عمله وهو لا يشعر‏]‏

لا ترجعوا بعدي كفارًا يضرب بعضكم رقاب بعض

44 - حديثُ جَريرٍ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ لَهُ في حَجَّةِ الْوَداعِ‏:‏ اسْتَنْصِتِ النَّاسَ، فَقالَ‏:‏ لا تَرْجِعُوا بَعْدي كُفَّارًا يَضْرِبُ بَعْضُكُمْ رِقابَ بَعْضٍ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 3 كتاب العلم‏:‏ 43 باب الإنصات للعلماء‏]‏

45 - حديثُ ابْنِ عُمَرَ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ‏:‏ وَيْلَكُمْ أَوْ وَيْحَكُمْ، لا تَرْجِعُوا بَعْدي كُفَّارًا يَضْرِبُ بَعْضُكُمْ رِقابَ بَعْضٍ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 78 كتاب الأدب‏:‏ 95 باب ما جاء في قول الرجل ويلك‏]‏

 

بيان كفر من قال مطرنا بالنوء

46 - حديث زَيْدِ بْنِ خالِدٍ الْجُهَنِيِّ قَالَ‏:‏ صَلّى لَنا رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صَلاةَ الصُّبْحِ بالحُدَيْبِيَةِ عَلى إِثْرِ سَماءٍ كانَتْ مِنَ اللَّيْلَةِ، فَلَمّا انْصَرَفَ أَقْبَلَ عَلى النَّاسِ فَقالَ‏:‏ هَلْ تَدْرُونَ مَاذا قَالَ رَبُّكُمْ قَالوا اللهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ قَالَ‏:‏ أَصْبَحَ مِنْ عِبادي مُؤْمِنٌ بِيَ وَكافِرٌ، فَأَمّا مَنْ قَالَ مُطِرْنا بِفَضْلِ اللهِ وَرَحْمَتِهِ فَذَلِكَ مُؤْمِنٌ بِيَ وَكافِرٌ بِالْكَوْكَبِ وَأَمّا مَنْ قَالَ مُطِرْنا بِنَوْءِ كَذا وَكَذا فَذَلِكَ كافِرٌ بِيَ وَمُؤْمِنٌ بِالْكَوْكَبِ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 10 كتاب الأذان‏:‏ 156 باب يستقبل الإمام الناس إذا سلّم‏]‏

 

الدليل على أن حب الأَنصار من الإيمان

47 - حديث أَنَسٍ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ‏:‏ آيَةُ الإيمانِ حُبُّ الأَنْصارِ، وَآيَةُ النِّفاقِ بُغْضُ الأَنْصارِ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ كتاب الإيمان‏:‏ 10 باب علامة الإيمان حب الأنصار‏]‏

48 - حديث الْبَراء قَالَ‏:‏ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ‏:‏ الأَنْصارُ لا يُحِبُّهُمْ إِلاَّ مُؤْمِنٌ، وَلا يُبْغِضُهُمْ إِلاّ مُنافِقٌ، فَمَنْ أَحَبَّهُمْ أَحَبَّهُ اللهُ، وَمَنْ أَبْغَضَهُمْ أَبْغَضَهُ اللهُ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 63 كتاب مناقب الأنصار‏:‏ 4 باب حب الأنصار‏]‏

 

بيان نقصان الإيمان بنقص الطاعات

49 - حديث أَبي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ قَالَ‏:‏ خَرَجَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ في أَضْحًى أَوْ فِطْرٍ إِلى المُصَلَّى فَمَرَّ عَلى النِّساءِ فَقَالَ‏:‏ يا مَعْشَرَ النِّساءِ تَصَدَّقْنَ فَإِنّي أُريتُكُنَّ أَكْثَرَ أَهْلِ النَّارِ فَقُلْنَ‏:‏ وَبِمَ يا رَسُولَ اللهِ قَالَ‏:‏ تُكْثِرْنَ اللَّعْنَ وَتَكْفُرْنَ الْعَشيرَ، ما رَأَيْتُ مِنْ ناقِصاتٍ عَقْلٍ وَدينٍ أَذْهَبَ لِلُبِّ الرَّجُلِ الْحازِمِ مِنْ إِحْداكُنَّ قُلْنِ‏:‏ وَما نُقْصانُ دِينِنا وَعَقْلِنا يا رَسُولَ اللهِ قَالَ‏:‏ أَلَيْسَ شَهادَةُ الْمَرْأَةِ مِثْلَ نِصْفِ شَهادَةِ الرَّجُلِ قُلْنِ‏:‏ بَلَى، قَالَ‏:‏ فَذَلِكَ مِنْ نُقْصانِ عَقْلِها، أَلَيْسَ إِذا حَاضَتْ لَمْ تُصَلِّ وَلَمْ تَصُمْ قُلْنَ‏:‏ بَلى، قَالَ‏:‏ فَذَلِكَ مِنْ نُقْصانِ دِينِها‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ كتاب الحيض‏:‏ 6 باب ترك الحائض الصوم‏]‏

 

بيان كون الإيمان بالله تعالى أفضل الأعمال

50 - حديث أَبي هُرَيْرَةَ أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ سُئِلَ‏:‏ أَيُّ الْعَمَلِ أَفْضَلُ فَقَالَ‏:‏ إِيمانٌ بِاللهِ وَرَسُولِهِ قِيلَ‏:‏ ثُمَّ ماذا قَالَ‏:‏ الْجِهادُ في سَبيلِ اللهِ قِيلَ‏:‏ ثُمَّ ماذا قَالَ‏:‏ حَجٌّ مَبْرورٌ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 2 كتاب الإيمان‏:‏ 18 باب من قال إن الإيمان هو العمل‏]‏

51 - حديث أَبي ذَرٍّ رضي الله عنه، قَالَ سَأَلْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ‏:‏ أَيُّ الْعَمَلِ أَفْضَلُ قَالَ‏:‏ إِيمانٌ بِاللهِ وَجِهادٌ في سَبيلِهِ قُلْتُ‏:‏ فَأَيُّ الرِّقابِ أَفْضَلُ قَالَ‏:‏ أَغْلاها ثَمَنًا وَأَنْفَسُها عِنْدَ أَهْلِهَا قُلْتُ‏:‏ فَإِنْ لَمْ أَفْعَلْ قَالَ‏:‏ تُعِينُ صَانِعًا أَوْ تَصْنَعُ َلأخْرَقَ قَالَ‏:‏ فَإِنْ لَمْ أَفْعَلْ قَالَ‏:‏ تَدَعُ النَّاسَ مِنَ الشَّرِّ فَإِنَّها صَدَقَةٌ تَصَدَّقُ بِها عَلى نَفْسِكَ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 49 كتاب العتق‏:‏ 2 باب أي الرقاب أفضل‏]‏

52 - حديث عَبْدِ اللهِ بْنِ مَسْعُودٍ قَالَ سَأَلْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَيُّ الْعَمَلِ أَحَبُّ إِلى اللهِ قَالَ‏:‏ الصَّلاةُ عَلى وَقْتِها قَالَ‏:‏ ثُمَّ أَيّ قَالَ‏:‏ ثُمَّ بِرُّ الْوالِدَيْنِ قَالَ‏:‏ ثُمَّ أَيّ قَالَ‏:‏ الْجِهادُ في سَبيلِ اللهِ قَالَ حَدَّثَنِي بِهِنَّ، وَلَوِ اسْتَزَدْتُهُ لَزَادَنِي‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 9 كتاب مواقيت الصلاة‏:‏ 5 باب فضل الصلاة لوقتها‏]‏

 

كون الشرك أقبح الذنوب وبيان أعظمها بعده

53 - حديث عَبْدِ اللهِ بْنِ مَسْعُودٍ قَالَ‏:‏ سَأَلْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ‏:‏ أَيُّ الذَّنْبِ أَعْظَمُ عِنْدَ اللهِ قَالَ‏:‏ أَنْ تَجْعَلَ للهِ نِدًّا وَهُوَ خَلَقَكَ قُلْتُ‏:‏ إِنَّ ذَلِكَ لَعَظيمٌ، قلْتُ‏:‏ ثُمَّ أَيّ قَالَ‏:‏ وَأَنْ تَقْتُلَ وَلَدَكَ تَخافُ أَنْ يَطْعَمَ مَعَكَ، قُلْتُ‏:‏ ثُمَّ أَيّ قَالَ‏:‏ أَنْ تُزانِيَ حَليلَةَ جارِكَ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 65 كتاب التفسير، تفسير سورة البقرة‏:‏ 3 باب قوله تعالى‏:‏ ‏{‏فلا تجعلوا لله أندادًا‏}‏‏]‏

 

بيان الكبائر وأكبرها

54 - حديث أَبي بَكْرَةَ قَالَ‏:‏ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَلا أُنَبِّئُكُمْ بِأَكْبَرِ الْكَبائِرِ ثَلاثًا، قَالُوا‏:‏ بَلى يا رَسُولَ اللهِ، قَالَ‏:‏ الإِشْراكُ بِاللهِ وَعُقوقُ الْوالِدَيْنِ وَجَلَسَ، وَكانَ مُتَّكِئًا، فَقالَ أَلا وَقَوْلُ الزّورِ قَالَ فَما زَالَ يُكَرِّرُها حَتّى قُلْنا لَيْتَهُ سَكَتَ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 52 كتاب الشهادات‏:‏ 10 باب ما قيل في شهادة الزور‏]‏

55 - حديث أَنَسٍ رضي الله عنه قَالَ سُئِلَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنِ الْكَبائِرِ قَالَ‏:‏ الإِشْراكُ بِاللهِ، وَعُقوقُ الْوالِدَيْنِ، وَقَتْلُ النَّفْسِ، وَشَهادَةُ الزّورِ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 52 كتاب الشهادات‏:‏ 10 باب ما قيل في شهادة الزور‏]‏

56 - حديث أَبي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ‏:‏ اجْتَنِبُوا السَّبْعَ الْمُوبِقاتِ قَالُوا‏:‏ يا رَسُولَ اللهِ وَما هُنَّ قَالَ‏:‏ الشِّرْكُ بِاللهِ، وَالسِّحْرُ، وَقَتْلُ النَّفْسِ الَّتي حَرَّمَ اللهُ إِلاَّ بِالْحَقِّ، وَأَكْلُ الرِّبا، وَأَكْلُ مَالِ الْيَتيمِ، وَالتَّوَلِّي يَوْمَ الزَّحْفِ، وَقَذْفُ الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِناتِ الْغافِلاتِ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 55 كتاب الوصايا‏:‏ 23 باب قول الله تعالى‏:‏ ‏{‏إن الذين يأكلون أموال اليتامى ظلمًا‏}‏‏]‏

57 - حديث عَبْدِ اللهِ بْنِ عَمْرٍو قَالَ‏:‏ قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ‏:‏ إِنَّ مِنْ أَكْبَرِ الْكَبائِرِ أَنْ يَلْعَنَ الرَّجُلُ والِدَيْهِ قِيلَ يا رَسُولَ اللهِ وَكَيْفَ يَلْعَنُ الرَّجُلُ والِدَيْهِ قَالَ‏:‏ يَسُبُّ الرَّجُلُ أَبا الرَّجُلِ فَيَسُبُّ أَباهُ وَيَسُبُّ أُمَّهُ‏.‏

‏[‏أخرجه البخاري في‏:‏ 78 كتاب الأدب‏:‏ 4 باب لا يسب الرجل والديه‏]‏

 

&a



Leave a comment

  Tip

  Tip

  Tip

  Tip

  Tip


Ogeysiisyada Cusub
More »»
Muxaadaro Maqal ah
NO MAGACA DARSIGA DHAGEYSO
01 quran Dhageyso
More »»